بحضور معالي وزير النقل والخدمات اللوجستية..أمير الشرقية يدشن مشروع “سار” لربط شبكتي الشرق والشمال للشحن والشبكة الداخلية بمدينة الجبيل الصناعية

الشرقية – فتحيه عبدالله

أمير الشرقية يدشن مشروع “سار” لربط شبكتي الشرق والشمال للشحن والشبكة الداخلية بمدينة الجبيل الصناعية

دشن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية اليوم الأحد بمحافظة الجبيل مشروع الخط الحديدي الرابط بين شبكة قطار الشرق (الدمام- الرياض) وشبكة قطار الشمال، ومشروع شبكة الخطوط الحديدية الداخلية بمدينة الجبيل الصناعية، وذلك بحضور معالي وزير النقل والخدمات اللوجستية رئيس مجلس إدارة الخطوط الحديدية السعودية المهندس صالح بن ناصر الجاسر ومعالي نائب وزير النقل والخدمات اللوجستية الدكتور رميح بن محمد الرميح، والرئيس التنفيذي للخطوط الحديدية السعودية الدكتور بشار بن خالد المالك، وذلـك تمهـيًدا لـمرحـلة الـتشغيل الـتجاري للمشـروع فـي الـربـع الأول مـن الـعام الـقادم 2023 ،وبـعد اسـتكمال إجـراءات ومـتطلبات الهـيئة الـعامـة لـلنقل فـي الـحصول عـلى رخـصة الـتشغيل للمشروع.

وأكد سمو أمير المنطقة الشرقية حرص القيادة الرشيدة “أيدها الله” على الارتقاء بقطاع النقل في المملكة، وتوفيرها لكل سبل الدعم المطلوبة لتطوير هذا القطاع والارتقاء بقطاع النقل والخدمات اللوجستية في المملكة بما يسهم في تطوير الأطر التنموية الداعمة لرؤية المملكة 2030.

وقال سمو أمير المنطقة الشرقية أن “تدشين مشاريع جديدة للخطوط الحديدية في المنطقة سيكون دافعاً مهماً لتطور القطاع الصناعي، وداعماً مهماً لصادرات المملكة من مختلف المواد التجارية والصناعية”.
وثمن سموه النجاح الكبير الذي تحقق بإنجاز هذه المشاريع، مشيداً بجهود كافة الجهات التي عملت على تنفيذ هذه المشاريع.
بدوره قدم معالي وزير النقل والخدمات اللوجستية شكره لمقام خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين لما يوليانه من اهتمام كبير لتطوير البنية التحتية للخطوط الحديدية في المملكة العربية السعودية ولسمو أمير المنطقة الشرقية على الدعم الذي تحظى به مشاريع النقل بالمنطقة، مؤكداً سعي “سار” الدائم لتنفيذ المشاريع بجوده واتقان، في ظل الدور الكبير الذي تقدمه الخطوط الحديدية السعودية لتعزيز النقل البري في المملكة، وأكد معاليه على الأهمية الكبيرة التي يمثلها ربط شبكتي الشمال والشرق في المنطقة الشرقية وشبكة مدينة الجبيل الصناعية مؤكداً أن هذه المشاريع ستسهم بشكل فاعل في تعزيز الصناعات الوطنية وتحقيق مبادرات برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية أحد برامج رؤية المملكة 2030 بالإضافة الى جعل المملكة منطقة لوجستية عالمية.

من جهته قدم الرئيس التنفيذي لـ”سار” الدكتور بشار بن خالد المالك شكره للقيادة الرشيدة على دعمها اللامحدود، كما قدم شكره لسمو أمير المنطقة الشرقية لرعايته حفل التدشين، مبدياً في الوقت ذاته سعادة كافة منسوبي الشركة بتدشين هذه المشاريع الاستراتيجية، ومؤكداً الأهمية الكبيرة لربط شبكتي قطار الشمال وقطار الشرق ما يسهم في توفير الدعم اللوجستي لربط الموانئ الصناعية والتجارية في مدينتي الدمام والجبيل بشبكة القطارات، ما سيسهم في تحقيق الاستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية وسيكون له أثره الإيجابي على النقل والحركة اللوجستية على الصعيدين المحلي والاقليمي.

ووجه المالك شكره الخاص لمعالي وزير النقل والخدمات اللوجستية رئيس مجلس الإدارة ولكافة الكفاءات الوطنية العاملة في “سار” لما قاموا به من مجهودات أسهمت في تخطي كافة التحديات والصعوبات لإنهاء أعمال المشروعين وتوفير خطوط حديدية ذات جودة عالية لتسهم في تحقيق الربط الفاعل بين مدن و مناطق المملكة.

يذكر أن طول الخط الحديدي الرابط بين خط الشرق وخط الشمال يبلغ 124 كيلومتراً، وشهد تنفيذ 3 خطوط للتخزين وثلاث جسور للسكك الحديدية وسبعة جسور للطرق، في حين يبلغ طول مشروع الشبكة الداخلية بمدينة الجبيل الصناعية 69 كيلو متراً، وتخدم هذه الشبكة المصانع الموجودة في مدينة الجبيل الصناعية وتربطها بميناء الملك فهد الصناعي وميناء الجبيل التجاري وبقية شبكات الخطوط الحديدية.

دشن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية اليوم الأحد بمحافظة الجبيل مشروع الخط الحديدي الرابط بين شبكة قطار الشرق (الدمام- الرياض) وشبكة قطار الشمال، ومشروع شبكة الخطوط الحديدية الداخلية بمدينة الجبيل الصناعية، وذلك بحضور معالي وزير النقل والخدمات اللوجستية رئيس مجلس إدارة الخطوط الحديدية السعودية المهندس صالح بن ناصر الجاسر ومعالي نائب وزير النقل والخدمات اللوجستية الدكتور رميح بن محمد الرميح، والرئيس التنفيذي للخطوط الحديدية السعودية الدكتور بشار بن خالد المالك، وذلـك تمهـيًدا لـمرحـلة الـتشغيل الـتجاري للمشـروع فـي الـربـع الأول مـن الـعام الـقادم 2023 ،وبـعد اسـتكمال إجـراءات ومـتطلبات الهـيئة الـعامـة لـلنقل فـي الـحصول عـلى رخـصة الـتشغيل للمشروع.

وأكد سمو أمير المنطقة الشرقية حرص القيادة الرشيدة “أيدها الله” على الارتقاء بقطاع النقل في المملكة، وتوفيرها لكل سبل الدعم المطلوبة لتطوير هذا القطاع والارتقاء بقطاع النقل والخدمات اللوجستية في المملكة بما يسهم في تطوير الأطر التنموية الداعمة لرؤية المملكة 2030.

وقال سمو أمير المنطقة الشرقية أن “تدشين مشاريع جديدة للخطوط الحديدية في المنطقة سيكون دافعاً مهماً لتطور القطاع الصناعي، وداعماً مهماً لصادرات المملكة من مختلف المواد التجارية والصناعية”.
وثمن سموه النجاح الكبير الذي تحقق بإنجاز هذه المشاريع، مشيداً بجهود كافة الجهات التي عملت على تنفيذ هذه المشاريع.
بدوره قدم معالي وزير النقل والخدمات اللوجستية شكره لمقام خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين لما يوليانه من اهتمام كبير لتطوير البنية التحتية للخطوط الحديدية في المملكة العربية السعودية ولسمو أمير المنطقة الشرقية على الدعم الذي تحظى به مشاريع النقل بالمنطقة، مؤكداً سعي “سار” الدائم لتنفيذ المشاريع بجوده واتقان، في ظل الدور الكبير الذي تقدمه الخطوط الحديدية السعودية لتعزيز النقل البري في المملكة، وأكد معاليه على الأهمية الكبيرة التي يمثلها ربط شبكتي الشمال والشرق في المنطقة الشرقية وشبكة مدينة الجبيل الصناعية مؤكداً أن هذه المشاريع ستسهم بشكل فاعل في تعزيز الصناعات الوطنية وتحقيق مبادرات برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية أحد برامج رؤية المملكة 2030 بالإضافة الى جعل المملكة منطقة لوجستية عالمية.

من جهته قدم الرئيس التنفيذي لـ”سار” الدكتور بشار بن خالد المالك شكره للقيادة الرشيدة على دعمها اللامحدود، كما قدم شكره لسمو أمير المنطقة الشرقية لرعايته حفل التدشين، مبدياً في الوقت ذاته سعادة كافة منسوبي الشركة بتدشين هذه المشاريع الاستراتيجية، ومؤكداً الأهمية الكبيرة لربط شبكتي قطار الشمال وقطار الشرق ما يسهم في توفير الدعم اللوجستي لربط الموانئ الصناعية والتجارية في مدينتي الدمام والجبيل بشبكة القطارات، ما سيسهم في تحقيق الاستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية وسيكون له أثره الإيجابي على النقل والحركة اللوجستية على الصعيدين المحلي والاقليمي.

ووجه المالك شكره الخاص لمعالي وزير النقل والخدمات اللوجستية رئيس مجلس الإدارة ولكافة الكفاءات الوطنية العاملة في “سار” لما قاموا به من مجهودات أسهمت في تخطي كافة التحديات والصعوبات لإنهاء أعمال المشروعين وتوفير خطوط حديدية ذات جودة عالية لتسهم في تحقيق الربط الفاعل بين مدن و مناطق المملكة.

يذكر أن طول الخط الحديدي الرابط بين خط الشرق وخط الشمال يبلغ 124 كيلومتراً، وشهد تنفيذ 3 خطوط للتخزين وثلاث جسور للسكك الحديدية وسبعة جسور للطرق، في حين يبلغ طول مشروع الشبكة الداخلية بمدينة الجبيل الصناعية 69 كيلو متراً، وتخدم هذه الشبكة المصانع الموجودة في مدينة الجبيل الصناعية وتربطها بميناء الملك فهد الصناعي وميناء الجبيل التجاري وبقية شبكات الخطوط الحديدية.

عن شعبان توكل

شاهد أيضاً

الوطني لتنمية الغطاء النباتي بالشمالية يعقد اجتماع مع الهيئة السعودية

أحمد معيض الشمراني ـ عرعر: استمراراً لجهود المركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر بمنطقة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.