بعثرني الشوق

د. يحيى بن علي البكري
الرياض:26/3/2022

فَتحتُ بالشعرِ أذان الأصمِّ لتسمعك
وبعثرني الشوق والهمُّ لأتبعك

تمضي القوافي مع الأحلام مسرعةً
ما أثقل الليل البهيمُ واسرعك

تمضي على رأس الفنون قصائدي
وأهدي قوافي الشعر لأقنعك

حين تفشى الحب فِيَّ اسقمني
نثرتُ قلبي في الفلاة لأجمعك

تهيمُ في بحر الشقاوة مهجتي
تخشى عليك الموج أن توجعك

هللا ذكرتَ البحر والجو ماطِرٌ؟
رب السعادة في الهناءَةِ اوسعك

ونوارس الشطآن تعزف حولنا
لحناً جميلاً كأنما تعزفُ اصبعك

 

عن شعبان توكل

شاهد أيضاً

عاشقك القديم

شعر : محمد إبراهيم هتان – جازان ماضل عاشقكِ القديم وما غوى كلا و لا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.